الإعلان عن فتح باب التسجيل في برنامج الإبحار الشراعي لذوي الإعاقة "أبحر بحرّية"

25 02 2020
.
أعلنت بي.بي عُمان وبالشراكة مع اللجنة البارالمبية العُمانية وعُمان للإبحار عن فتح باب التسجيل في برنامج الإبحار الشراعي لذوي الإعاقة “أبحر بحرّية” الذي يعدّ الأول من نوعه في الخليج العربي والمنطقة ويهدف إلى إتاحة الفرصة للمهتمين بالرياضة لتجربة الإبحار الشراعي والتدريب على ممارستها أملا في تشكيل منتخب وطني قادر على تمثيل السلطنة في البطولات الدولية البارالمبية في فئة الإبحار الشراعي من بينها بطولة العالم للإبحار الشراعي 2022م.

ويستهدف البرنامج ذوي الإعاقة الجسدية بين الأعمار من 16-30 سنة، فيما ستقام الأنشطة التدريبية الخاصة بالمشاركين بعد اختيارهم والتحاقهم بالبرنامج في كل من مدرسة الموج مسقط ومدرسة صور للإبحار الشراعي عبر قوارب "آر أس فنتشر" للإبحار الشراعي المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة تم تصميمها بما يتناسب مع مختلف القدرات والمهارات كما تم اعتمادها من قبل الإتحاد الدولي للإبحار الشراعي. وخلال تنفيذ البرنامج سيتم مراعاة أعلى معايير الأمن والسلامة للمشاركين مع تقديم برامج تدريبية يتولى الإشراف عليها نخبة من المدربين العُمانيين بكفاءة عالية.

وفي هذا الصدد، قال إبراهيم الهنائي بـ "بي.بي عُمان": "لدى بي.بي دور كبير على المستوى الدولي في النهوض  بالرياضات البارالمبية وشراكة وطيدة مع اللجنة البارالمبية الدولية، ومن هذا المنطلق جاء دعمنا لبرنامج الإبحار الشراعي لذوي الإعاقة "أبحر بحرّية" كانعكاس لهذا التوجه وخطوة لتعزيز الجهود القائمة في هذا الجانب. تتسم رياضة الإبحار الشراعي بتناسبها مع مختلف القدرات وقدرتها على استيعاب شريحة واسعة من مختلف القدرات". وأضاف: "من المبادئ التي يرتكز عليها البرنامج التنوع والشمولية وهي مرتكزات ستسهم بلا شكّ في تتيح الفرصة للمشاركين لتحقيق طموحات ونجاحات ملموسة من خلال الاحترافية في ممارسة هذه الرياضة".

من جانبه، أعرب الدكتور منصور بن سلطان الطوقي رئيس اللجنة البارالمبية العُمانية: "يعتبر برنامج "أبحر بحريّة" فرصة لذوي الإعاقة لإطلاق العنان لمهاراتهم من خلال تجربة رياضة الإبحار الشراعي وتنمية مهاراتهم وقدراتهم في الإبحار عبر القوارب الشراعية، حيث سيوفر فرصة للمشاركين من أجل تعزيز ثقتهم بأنفسهم وتطوير مهاراتهم المختلفة".

ومن خلال برنامج الإبحار الشراعي المخصص لذوي الإعاقة، تدعم أيضاً مؤسسة عُمان للإبحار الحملة العالمية للإبحار الشراعي لذوي الإعاقة الجسدية من أجل تضمينها ضمن برنامج دورة الألعاب البارالمبية 2028 والمزمع إقامتها في لوس أنجلوس الأمريكية. وحول ذلك أعرب ديفيد جراهام، الرئيس التنفيذي لعُمان للإبحار: " سعداء جداً بالعمل جنباً إلى جنب مع بي.بي عُمان واللجنة البارالمبية العُمانية من أجل تقديم تجربة متفردة للشباب العُماني من خلال رياضة الإبحار الشراعي". وأوضح الرئيس التنفيذي لعُمان للإبحار بأن المؤسسة حريصة على دعم الأهداف الاستراتيجية للاتحاد الدولي للإبحار الشراعي والرامية إلى التعريف برياضة الإبحار الشراعي لذوي الإعاقة وتشجيع الأفراد على المشاركة بها من مختلف أنحاء العالم وبالأخص لفئة الناشئين مع توسيع دائرة المنافسة فيما بينهم وإشراكهم في الأحداث التي تقام على المستويات المحلية والإقليمية والدولية.
 
التسجيل في البرنامج
سيكون التسجيل في برنامج الإبحار الشراعي لذوي الإعاقة "أبحر بحرّية متاحاً حتى تاريخ 27 فبراير، وبالإمكان التسجيل من خلال الرابط الإلكتروني https://www.omansail.com/ar/sailfree/