عرض موسيقي استعراضي بيلاروسي في "الأوبرا السلطانيّة

01 03 2020
بقيادة فالنتينا غايايا مصمّمة الرقص البيلاروسية الشهيرة، ويندرج ضمن فعاليّات الأسبوع الثقافي لجمهورية بيلاروسيا في مسقط
 
ضمن فعاليّات الأسبوع الثقافي البيلاروسي الذي يقيمه المتحف الوطني بهدف توثيق العلاقات الثقافية بين السلطنة، وجمهورية بيلاروسيا، وينطلق اعتبارا من ٤ مارس، تستضيف الأوبرا السلطانيّة: دار الفنون الموسيقيّة بالتعاون مع إدارة المتحف، عرضا موسيقيا استعراضيّا من أداء فرقة "خوروشكي"، وقيادة فالنتينا غايايا مصمّمة الرقص البيلاروسية الشهيرة، والحائزة على جائزة الدولة لجمهورية بيلاروسيا، ولقب الشرف فنان الشعب في بيلاروسيا، وتشغل حاليا موقع المديرة الفنية للفرقة من عام 1974 إلى يومنا هذا، ويتضمن العرض فقرات موسيقية ورقصات ترتدي خلالها المؤدّيات الأزياء الوطنيّة التقليديّة، ذات الألوان البهيجة، والمبهرة، والفقرات مستوحاة من الفولكلور البيلاروسي التي تدل على العمق الحضاري والتاريخي لهذا البلد بمشاركة أدوات موسيقية تقليدية، ومقطوعات موسيقيّة على الناي، والكمان، الأكورديون، والصنج، وباس الغيتار، وآلات موسيقيّة أخرى.
 
ويتميّز أسلوب الفنّانة فالنتينا غايايا كونها تجمع بين الرقصات الشعبية البيلاروسية الأصلية، وعروض الرقص المسرحي الحديث، وسعيها الدائم في أعمالها الاستعراضيّة إلى إحياء التراث الثقافي، وتقديمه للجمهور بحرفيّة، ، ومهارة عاليّة ، وبطريقة فريدة، وجديدة تبيّن قدرتها على الابتكار. ومن أبرز أعمالها "أسطورة"، "وداعاً حتى القرن العشرين!”، "مساء الخير".

وقد قدمت فرقة خوروشكي" عروضًا في أنحاء متفرقة من العالم من أبرزها على قاعة مواهب لوس أنجلوس، وقاعة مهرجان سان ريمو (إيطاليا) وقاعة الحفلات الموسيقية في أوركسترا (ميونيخ، ألمانيا)، وقصر مؤتمرات الدولة بالكرملين بـ(موسكو)، وقاعة تشايكوفسكي للحفلات الموسيقية، قاعة أكتيابرسكي الكبيرة للحفلات الموسيقية (سانت بطرسبرغ)، وقاعة بودابست للحفلات الموسيقية (المجر)، ومسرح بكين الوطني (الصين)
سيستمتع جمهور الأوبرا السلطانيّة: دار الفنون الموسيقيّة بفقرات هذا العرض الذي يكون الدخول مفتوحا للجمهور بالمجّان يوم الأربعاء الموافق 4 مارس، الساعة 7:30 مساء.
لمزيد من المعلومات، أو الحجز، زوروا موقع دار الأوبرا السلطانية مسقط
(www.rohmuscat.org.om)